الأخبار جدول المباريات الباقات SERVERS


مودريتش: افتقدنا الثقة والتنظيم أمام التشيك

شعر القائد لوكا مودريتش وإيفان بريسيتش بخيبة أمل بعد التعادل 1-1 مع جمهورية التشيك اليوم الجمعة.

وباتت آمال كرواتيا في التأهل لدور الستة عشر لبطولة أوروبا 2020، معلقة.

وأسفرت المباراة التي أقيمت في ستاد هامبدن بارك عن حصد وصيف بطل كأس العالم 2018 نقطة واحدة من مباراتين في المجموعة الرابعة عقب الخسارة 1-0 أمام إنجلترا في الجولة الأولى.

واعترف بريسيتش بأنه يتعين على فريقه التحسن في مباراته الأخيرة في المجموعة أمام أسكتلندا.

وأبلغ بريسيتش، الذي أحرز هدف التعادل في الدقيقة 47، محطة (إتش.آر.تي) الكرواتية: "يتعين على اللاعبين كافة تقديم 20 أو 30% أكثر مما قدموه حتى الآن، وإلا سنعود إلى بلادنا بعد دور المجموعات".

وأردف: "سجلنا في الشوط الثاني لكننا لم نقدم ما نقدر على فعله. ستكون مباراة صعبة أمام أسكتلندا لأننا سنخوض المباراة أمام جماهيرها وعلينا الاستعداد لذلك جيدا".

وتلتقي أسكتلندا، التي خسرت في المباراة الأولى 2-0 أمام التشيك، في وقت لاحق مع إنجلترا في ستاد ويمبلي.

ودافعت كرواتيا بكثافة في الشوط الأول أمام التشيك التي تقدمت في الدقيقة 37 عبر ركلة جزاء من باتريك شيك بعد اصطدام ذراع ديان لوفرين بوجه المهاجم التشيكي.

وسيطرت كرواتيا على المباراة بعد هدف بريسيتش بتسديدة في الزاوية البعيدة، لكن بعدها عانى الفريق لزيادة ضغطه في الثلث الهجومي.

وقال مودريتش، الذي غالبا ما اضطر إلى التمرير من عند حافة منطقة جزاء فريقه لأن خط الوسط فشل في القيام بدوره، إن البداية السيئة عرقلت آمالهم.



وأضاف: "البداية السيئة تركت طعما مريرا لأننا كنا نأمل في الفوز لكننا لم ننتصر في المباراتين. لم نكن منظمين في الشوط الأول، وجاء الرد في الثاني لكنه لم يكن كافيا.

وتابع: "يتعين علينا الآن الفوز بالمباراة الأخيرة في المجموعة من أجل بلوغ الأدوار الإقصائية وهذا أمر جيد لأنه سيثبت لنا ما إذا كنا ننتمي إلى هذه المنتخبات المتأهلة بالفعل أم لا".

وأضاف مودريتش في مؤتمر صحفي عقب المباراة: "افتقدنا الثقة في بداية المباراة. ندرك أن الجماهير غير سعيدة لأننا غير سعداء كذلك".

وقال المدرب زلاتكو داليتش، الذي اعتمد على أنتي ريبيتش كمهاجم وهمي مرة أخرى رغم فشله أمام إنجلترا، إن فريقه لم يكن فعالا في الشوط الأول لأن اللاعبين لم يلتزموا بالخطة.

وأضاف: "الخطة كانت تقتضي ضغط بريسيتش على الجانب الأيمن وصنع مساحة بين خطوط المنافس يمكن استغلالها بواسطة (أندريه) كراماريتش لكن ذلك لم ينجح.

وأردف: "أهدرنا الكثير من الطاقة نطاردهم فرديا بطول الملعب وهذه لم تكن خطة المباراة. تحسن الوضع بعد الاستراحة عندما انتقل بريسيتش للجانب الأيسر لكننا لم نقدم ما يكفي للفوز".

وفي الجولة الأخيرة من المجموعة يوم الثلاثاء المقبل، ستلتقي كرواتيا مع أسكتلندا في هامبدن بارك، بينما ستستضيف إنجلترا منتخب التشيك في ستاد ويمبلي.
جميع الحقوق محفوظة © XTREAM SPORTS