الأخبار جدول المباريات الباقات SERVERS


تقرير كووورة: الريمونتادا تخلد مباريات في تاريخ اليورو

ساعات قليلة وتنطلق منافسات كأس الأمم الأوروبية "يورو 2020"، والتي تأجلت من العام الماضي بسبب أزمة تفشي فيروس كورونا المستجد.

وتنطلق البطولة الأوروبية، التي تعد ثاني أقوى بطولة للمنتخبات بعد كأس العالم، غدًا الجمعة، بمواجهة إيطاليا ضد تركيا.

وتقام المسابقة القارية، للمرة الأولى في ملاعب 11 دولة، مما يمهد لنسخة مليئة بالإثارة والحماس والتشويق.

وإذا بحثنا في تاريخ اليورو، سنجد الكثير من المباريات المثيرة، لكننا سنركز في هذا التقرير على المواجهات التي شهدت عودة منتخبات من الخلف عقب التأخر في النتيجة: 

فرنسا - البرتغال (3-2) 

التقى المنتخبان في نصف نهائي كأس الأمم الأوروبية عام 1984 على ستاد مارسيليا، حيث شهد الوقت الأصلي للقاء إثارة محدودة نسبيًا، إذ تقدم جاين دوميرجوي للديوك في الدقيقة 24، وتعادل "برازيل أوروبا" عن طريق روي جورداو قبل نهاية الوقت الأصلي بـ 16 دقيقة.

وامتدت المباراة إلى شوطين إضافيين، وخطف منتخب البرتغال التقدم لصالحه في الدقيقة 98 بهدف جديد لروي جورداو.

لكن جاءت العودة المثيرة للديوك في آخر 6 دقائق من اللقاء بهدفين عن طريق دوميرجوي (الدقيقة 114)، وميشيل بلاتيني (الدقيقة 119).

سلوفينيا - يوغوسلافيا (3-3) 

أقيمت المباراة في دور المجموعات بيورو 2000، حيث تقدمت سلوفينيا بثلاثة أهداف في أول 57 دقيقة، أحرزهم زالاتكو زاهوفيتش "هدفين"، وميران بافلين.

وأكمل منتخب يوغوسلافيا المباراة بـ 10 لاعبين عقب طرد سينيسا ميهايلوفيتش، لكنهم عادوا في النتيجة بثلاثة أهداف في 6 دقائق فقط عن طريق سافو ميلوسيفيتش "هدفين"، وليوبنكو درولوفيتش.  

البرتغال - إنجلترا (3-2)

جاء الصدام بين المنتخبين في دور المجموعات بنسخة 2000، حيث فرض الإنجليز كلمتهم من البداية وأحرزوا هدفين في أول 18 دقيقة بأقدام بول سكولز وستيف ماكمنمان.

وعاد منتخب البرتغال سريعًا، حيث أحرز لويس فيجو الهدف الأول بعد 4 دقائق فقط، وسجل جواو بنتو التعادل في الدقيقة 37، واختتم نونو جوميز الريمونتادا في الدقيقة 59. 

هولندا - التشيك (2-3) 

أقيمت المباراة في دور المجموعات بنسخة 2004، حيث تقدم منتخب الطواحين مبكرًا بهدفين في أول 19 دقيقة عن طريق ولفريد باوما ورود فان نيستلروي.

وبدأت الريمونتادا من لاعبي التشيك بهدف يان كولر بعد 4 دقائق فقط، ثم انتظروا حتى الدقيقة 71، لإحراز التعادل عن طريق ميلان باروش.

واستغل منتخب التشيك، إكمال هولندا المباراة بـ 10 لاعبين عقب طرد جون هيتينجا في الدقيقة 75، ليحرزوا هدف الفوز قبل نهاية اللقاء بدقيقتين عن طريق فلاديمير سميتشر.
جميع الحقوق محفوظة © XTREAM SPORTS